الأخطاء الإملائية الشائعة

الأخطاء الإملائية الشائعة
الخطأ : ( لا تنسى ذكر الله )
الصواب : ( لا تنسَ ذكر الله )
السبب: هم هنا يريدون نهي المخاطب عن نسيان ذكر الله ،
و هذا خطأ ناتج عن سهو في فهم قواعد اللغة العربية ،
لأن الفعل بهذه الصورة مجزوم بـ ( لا الناهية ) ، و هو معتل الآخر ،
لذا فعلامة جزمه حذف حرف العلة .

الخطأ : ( آذان الفجر )
الصواب : ( أذان الفجر )
السبب: هذه الكلمة فيها خلط بين ( الآذان ) جمع الأذن
و ( الأذان ) و المقصود به الإعلام بدخول وقت صلاة الفجر أو غيره
من الصلوات ، فالجمع لـ ( الأذن ) تزاد فيه الألف و تتحول إلى مد ،
أما ( الأذان ) بمعنى الإعلام فلا تزاد فيه تلك الألف.

الخطأ : ( مساءاً ، جزاءاً )
الصواب : ( مساءً ، جزاءً )
السبب: هذا الخطأ ناتج عن سهو في قواعد الرسم الإملائي ،
لأن الهمزة المتطرفة إذا سبقت بألف لا تكتب بعدها ألف حال تنوينها ،
في حين لو لم تسبق بألف مثل ( جزء ) فيرسم لها ألف حال تنوينها
تنوين فتح ، فتقول : ( جزءاً ) .

الخطأ : ( لِما سافرت ؟ )
الصواب : ( لِمَ سافرت ؟ )
السبب: حيث إن ( ما ) الاستفهامية إذا جرت بحرف جرٍ أو وقعت
مجرورة بالإضافة ، فإن ألفها تحذف قياساً ، فتصبح ( لِمَ ؟ ) ،
و مثلها : ( عمَّ تبحث ؟ و فيمَ تفكر ؟ و علامَ تستدل ؟ و إلامَ تهدف ؟ ) .

الخطأ : ( مراقبوا الأمن ، مجاهدوا المسلمين )
الصواب : ( مراقبو الأمن ، مجاهدو المسلمين )
السبب: زيادة الألف بعد الواو خطأ شائع ،
و ذلك في كل جمع مذكر سالم وقع مضافاً ،
فإنه إذا أضيف هذا الجمع حال الرفع تحذف نونه و لا تزاد الألف بعد الواو ،
و لعل فيه لبس من الكاتب بين جمع المذكر السالم حال
الرفع و الأفعال الخمسة إذا اتصلت بواو الجماعة حال نصبها أو جزمها ،
حيث تزاد ألف مع واو الجماعة تسمى ( الألف الفارقة )
مثل : ( لا تهملوا الجهاد ) .

الخطأ : ( نرجوا )
الصواب : ( نرجو )
السبب: زيادة الألف يكون ظناً من الكاتب أنها واو الجماعة ،
و الحق أنها لام الكلمة ، فالواو هنا أصلية ،
و مثلها : ( يدعو – يتلو – يخطو ).

About The Author

Saya adalah Bloger asal Malang yang menyukai kegiatan yang berhubungan dengan perkembangan IT, Design dan juga Pendidikan. Berupaya untuk selalu menebarkan kebermanfaatan bagi sesama.

Related posts

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *